Image
موقع لبلاب

الدكتور سيف أبو مخ..نجاح في أوروبا وآخر في البلاد

fiogf49gjkf0d

مولدته ودراسته:-

ولد الدكتور سيف أبو مخ في بتاريخ 26/6/1956 في مدينة باقة الغربية، درس المراحل التعليمة الثلاث بمدارس باقة الغربية ومن ثم بدأ سنة تحضيرية لدراسة المواضيع العلمية في الجامعة العبرية في القدس. والتحق الدكتور سيف بجامعة بولونيا التي تعد من أقدم جامعات الطب في أوروبا.

وأمضى أبو مخ معظم حياته في أوروبا ، حيث مكث سنة واحدة في ألمانيا وسويسرا لتعلم اللغة الألمانية.

نجاح على ارض الوطن:-

وعاد أبو مخ إلى البلاد من مهجره ..في أوروبا حاملا معه شهادات الامتياز التي نالها من جامعات أوروبا وايطاليا تحديدا ليعمل بعدها  سنة تطبيقية بمجال الأمراض الباطنية في مشفى هلل يافه في مدينة الخضيرة أنهاها بامتياز.

وارتقى أبو مخ ليصل إلى درجة طبيب في قسم الأمراض الباطنية"ب" ومن ثم عمل سنتين ونصف في وحدة الكبد في مشفى هداسا عين كارم في القدس.

وبعد أن أنهى عمله في مشفى هداسا عين كارم أقام الدكتور سيف عيادة للكبد في مشفى هلل يافه في الخضيرة الأمر الذي كان يفتقر إليه المشفى.

وبعد ترأسه لوحدة الكبد عمل أبو مخ على توسيع هذه الوحدة  لتقدم الخدمات إلى  نصف مليون شخص، حيث تقوم الوحدة بأبحاث علمية والتي تعتبر من الأبحاث المتقدمة على الصعيد المحلي و العالمي.

عيادة صندوق المرضى "مئوحيدت":-

وفي عام1989 افتتح الدكتور سيف أبو مخ وبالتعاون مع الدكتور جلال أشقر عيادة خاصة في مدينة باقة الغربية لأعضاء صندوق المرضى"مئوحيدت".

وبمبادرة شخصية افتتح الدكتور سيف عيادة جديدة بتاريخ 1/1/2008لتقدم كافة  الخدمات الصحية لأعضاء "مئوحيدت"

ندوات ومؤتمرات في أوروبا:-

وفي كل عام يشارك الدكتور سيف في مؤتمر عالمي يجمع أطباء متخصصين في مجال الكبد من أوروبا وأميركا، وترك أبو مخ بصمة طيبة في المؤتمر، حيث قدم بحثا حول إمكانية علاج التهابات الكبد المسماة بفيروس"c"  وحظي البحث باهتمام جميع المشاركين حيث أنهم سيطبقون نتائج هذا البحث لديهم.

متفوق وخجول:-

وعلى الرغم من تفوقه في المدرسة إلا انه كان اجتماعيا مع الجميع ، ..حيث كان الدكتور أبو مخ يجالس الجميع دون  تمييز بين متفوق وضعيف وكان خجولا جدا في فترة الثانوية.

هواياته:-

تعد القراءة والرياضة من ابرز هوايات الدكتور سيف منذ الصغر وحتى  يومنا هذا.

لا حدود للنجاح:-

يرى الدكتور أبو مخ النجاح بان تصل إلى الهدف الذي تريده دون أن تتوقف عنده، وان تحرص على أن تسير إلى الإمام لأنه لا يوجد نهاية للنجاح.

أول خدمة قدمتها  لمريض هي نجاح:-

أكثر ما يجعل الدكتور سيف يشعر بالنجاح هو أول مريض قدم له خدمة طبية، وشعور المريض نفسه باني قد قدمت له خدمة طبية هذا يعد اكبر نجاح بالنسبة لي وهذا ما يعيشه في كل يوم أي انه في كل يوم يشعر بنجاح اكبر.

قدوته:-

يعتبر الدكتور سيف والدته قدوة له على الصعيد الاجتماعي لأنها ربته على الحياة البسيطة والتعامل الحسن مع البشر وأما على الصعيد العلمي فيرى كل إنسان نحج في مجاله قدوة له ويتمنى أن يصل إلى ما وصل إليه.

صعوبات نسبية:-

لم تكن الصعوبات التي واجهت الدكتور عقبة في المضي قدما نحو تحقيق نجاحاته إنما كانت نسبية استطاع التغلب عليها ، حيث وجد صعوبة بسيطة في تعليم اللغات أثناء عيشه في أوروبا.

نصائحه:-

إلى جانب النصائح الطبية إلى يقدمها الدكتور سيف للمحتاجين ثمة نصائح اجتما..عية يقدمها لأبناء مجتمعه ، حيث ينصح بعدم التكبر والرياء وان يضع الإنسان هدفا مؤقتا أمامه ويبدأ العمل للوصول إليه دون أن يتوقف عنده لأنه يرى أن النجاح لا يعرف حدودا.

أهداف يطمح للوصل إليها:-

هناك أهداف عديدة يطمح الدكتور بتحقيقها ومن أبرزها أن يكتشف علاجا لأمراض مستعصية تتعلق بالكبد وتؤدي إلى نهاية عمل الكبد ، فان كان هناك حل لعلاج هذه الأمراض هذا يعد أهم هدف بالنسبة له .

التعقيبات (0)

اضف تعقيب